صفات الناجحين

صفات الناجحين مقدمة من خبراء تطوير الذات استفد منها

كل إنسان يرغب تطوير في ذاته وتغييرها نحو الأفضل ويتمنى أن يغير حياته ؤأن يكتسب صفات الناجحين ؛ كي ينطلق نحو مستقبل مشرق، وبالطبع أنت واحد من هؤلاء الطموحين الذين يرغبون في تحقيق نجاح باهر، والفوز بمستقبل مشرق ساطع، ولعل هذه الرغبة تلح عليك في إصرار كبير، وتدعوك للتساؤل بشكل دائم: ماذا علىّ أن أفعل كي أتمكن من تحقيق  النجاح الذي أستحقه، والفوز بالحياة التي أرجوها؟

1 – أول صفات الناجحين الرغبة أو الشغف

أقول لك إذا كانت الرغبة في النجاح مستيقظة بداخلك فاعلم أنك أخذت الخطوة الأولى في طريق طويل، وأنك ستصل يومًا إلى هدفك، وسوف تنال ما تحلم به، فالرغبة أو الشغف هو الذي دفع كل الناجحين والمتميزين للمضي قدمًا في طريق النجاح، واقتحام الأهوال مهما كانت  مخاطرها، وكلما كانت الرغبة شديدة كان النجاح قريبًا، عندما تتنامى تلك الرغبة بداخلك، وتأخذ حيزًا أكبر من وقتك فإن الطاقات الكامنة بداخلك تتحرك بسرعة أكبر،

2 – ثاني صفات الناجحين تحديد الهدف

صفات الناجحين

صفات الناجحين

طالما أن الرغبة متوفرة لديك، مشتعلة بداخلك، لك أن تسأل نفسك: ماذا ينقصني كي أصبح واحدًا من هؤلاء الناجحين؟ أولئك الذين كانت لهم يومًا أحلام كأحلامي، ثم أصبحت أحلامهم حقيقة واقعة، وهم يتمتعون الآن بحياة  يملؤها الفخر والسعادة،

أقول لك: الخطوة التالية بعد امتلاك الرغبة أن تحدد هدفك على وجه الدقة، قبل أن تتحرك في طريقك عليك أن تسأل نفسك ماذا  أريد أن أحقق على وجه التحديد؟

فالهدف الواضح لمن يريد النجاح بمثابة البوصلة للملاح، لابد أن يكون هدفك ماثلاً أمامك كالمنارة التي تهدي السفن في خضم الأمواج، ولك أن تتخيل إنسانًا يجهز حقيبة السفر بهمة عالية، ويتجه إلى المطار، وعندما يقف في ساحة المطار لا يدري أي طائرة يرتاد، ولا يدري إلى أي البلاد هو ذاهب،

كيف تكون حالته، وكيف يتخذ قراره، سيكتشف عندها أن جهده ضاع هباءً، وأن همته العالية لم تجد نفعًا، وعليه أن يعود أدراجه ليرتب اوراقه من جديد.

3 – ثالث صفات الناجحين الإيمان والاعتقاد الراسخ

وقد تتساءل الإيمان بماذا؟ وهنا يجيبك الكاتب والمفكر الأمريكي الشهير (أنتوني روبنز): يجب أن تؤمن إيمانًا عميقًا بأنك قادر على تحقيق ما تتطلع إليه من نجاح، وأنه بإمكانك أن تتحدى أي عقبة قد تقف في طريقك، أو تعترض مسيرتك، فإنك لكي تنجح، لا بُدّ أولاً أن تؤمن بأنك تستطيع النجاح، يقول الكاتب الأمريكيّ نابليون هيل: (ما يُدركه ويؤمن به عقل الإنسان يمكنه أن يحقّقه).

4 – رابع صفات الناجحين الاستراتيجية

الاستراتيجية بمفهومها البسيط هي تنظيم الموارد، واستغلالها بشكل صحيح لتحقيق هدفٍ ما، وإذا أردت أن  تضع لنفسك استراتيجية خاصة بك، عليك بعد تحديد هدفك أن تقوم بإحصاء مواردك من مهارات ومعلومات وقدرات ذهنية، وإمكانات مادية، والأشخاص الذين يمكنك الاستعانة بهم، ثم تقوم بتنظيم تلك الموارد واستغلالها بالشكل الصحيح لتحقيق الهدف في أقرب وقت وبأقل جهد ممكن،

فعندما تبني الاستراتيجية الخاصة بك تكون قد عرفت الطريق الصحيح، تأكدت أن جهودك لن تضيع بغير طائل، وأن خطواتك تأخذك نحو هدفك المنشود.

5 – خامس صفات الناجحين الطاقة أو الحيوية

أعداد هائلة من الناس لديهم الرغبة في النجاح، ولديهم خطط تمكنهم من تحقيقه، لكن قلة منهم مستعدون لدفع الثمن، والجزء الهام من هذا الثمن العمل بكامل طاقتهم،وهذا هو الفارق بين من ينظر إلى التفاحة على الشجرة، ويتمنى أن تسقط في فمه، وبين من يتسلق الشجرة ويمد يده ليقطفها، ويستمتع بمذاقها في جرأة وإقدام،

عليك إذن أن تكون مستعدًا لدفع الثمن، لا تكن من الذين يتكلمون أكثر ويعملون أقل، بل كن من الذين يتكلمون أقل ويعملون أكثر، فأهم ما يميز الناجحين أنهم يمتلكون الطاقة والحيوية، فهم لا يملون من العمل، ولا يركنون إلى الكسل، كل دقيقة من حياتهم مشغولة بإنجاز مهمة محددة، وتلك الطاقة يستمدونها من الرغبة أو الشفغف بتحقيق طموحاتهم.

6 –  سادس صفات الناجحين المثابرة

المثابرة تعني الاستمرار في العمل بعزيمة قوية، فطريق النجاح ليس ممهدًا كما يتخيل البعض، لكنه طريق وعر، لا يرتاده إلا أصحاب العزيمة القوية والمثابرة والإصرار، سوف تفاجأ بعقبات تقف في طريقك، وستواجهك أمور محبطة، عليك أن تكون مستعدًا للتغلب عليها بالعزيمة والمثابرة، لا تتراجع مع أول عقبة تعترض طريقك،

بل استمر وأعد المحاولة مثلما فعل المخترع العبقري توماس إديسون فقد تعرض للفشل مرات ومرات وبلغ عدد تجاربه الفاشلة 9999 تجربة، لكنه نجح وقدم لنا المصباح الكهربائي في المحاولة رقم 10000 (عشرة آلاف)،.

7 – سابع صفات الناجحين إتقان فن الاتصال

الناجحون يتواصلون مع من حولهم بشكل دائم، ولا قيمة لأي نجاح ما لم ينعكس أثره على المحيطين بك، فأنت تحتاج دائمًا إلى التواصل مع أفراد اسرتك، وأقاربك، وزملائك، والعاملين في نفس مجال عملك، وإذا كان عملك مرتبطًا بالجمهور فأنت في حاجة كبيرة للتواصل معهم، وتستطيع أن تكسب قلوبهم وإعجابهم بالابتسام لهم، وتخصيص جزء من وقتك، وبعضًا من مالك، امنحهم اهتمامك، واستمع لما يقولون، وقدر مشاعرهم، وساعدهم متى احتاجوا إلى مساعدتك، وامدح أعمالهم وسلوكهم الطيب،

عندما تفعل ذلك سوف تراهم يهشون لرؤيتك، ويبتهجون لوجودك معهم، ويفتحون لك عقولهم وقلوبهم.

نتمنى لك التوفيق

7 طرق رائعة لتحقيق دخل مالي مستمر من خلال الإنترنت

من فضلك انشرالمقال لأصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

(1) تعليقات

التعليقات مغلقة.